الحياة والناس

اهلا بك في منتداك عزيزي الزائر
نرجو منك التسجيل او الدخول
حتي تطلع علي محتويات الموضوع بحرية تامة
وشكرا
ادارة منتدي الناس والحياة

هذا المنتدي انشأ لخدمة الناس والاجابه عن استفساراتهم فى كافه نواحى الحياه العلمية والادبية والفنية والطبية والمعيشية


    قصة (قصة خادعة) ..بقلم السندباد

    شاطر
    avatar
    sendbad
    المدير العام
    المدير العام

    ذكر
    الحمل
    تاريخ التسجيل : 06/08/2010
    عدد المساهمات : 145
    نقاط : 3109
    العمر : 27

    رأى قصة (قصة خادعة) ..بقلم السندباد

    مُساهمة من طرف sendbad في الإثنين أغسطس 23, 2010 9:29 am



    قصة خادعة
    الطير هام باوراق الشجر فغرد وانشد احلي الاناشيد فرحا بوجود الدفئ في احضان تلك الاغصان التي كانت بمقابل شرفة القصاص المشهور الذي اعتاد ان يستيقظ صباحا يدق قلبه دقات الصباح فتسطع لحبه الشمس ويشتد بعد ذلك حبها وعنفها في توهجها بزيادة دفئها في روحه..ليكتب انبل القصص واشجع الحكاوي دون رهبة او خوف من مصير قصصه او من مصير شمسه التي انبثقت من روحه وقمره الساطع بدره علي الورق اذ يبتسم له الورق بثغره الواسع البسام سعيدا بلمساته في عمره الطويل..
    [ وطال القصاص يكتب رواية طويلة فانتهي منها وربح شهرة فاقت شهرة القصة السابقة ففوجئ القصاص اذ ان تلك القصة الاستعراضية المرحة لا تقارن بكون القصص الاخري التاريخية والدرامية بل والسياسية التي يصوغها في قالب ادبي خالد
    لكن تكاثرت عليه الجوائز وذهبت اليه قلائد الذهب تعارك بعضها بعضا من اجل الظفر بانامل ذلك القصاص في ظهورها مع اول صورة عن نجاحه بتلك القصة لكنه ترك تلك الحوارات وانشغل لكتابه قصة اخري ...فعاد الطير يغرد بشرفته..فشرب كوبا من القهوة واخرج لفافة التبغ يستنشق منها روح المخاطرة في قصته السياسية الجديدة ففكر ان يسرد لنا حكمة بليغة في قصة صغيرة..فرأي العالم من حوله دنيا كبيرة عتيقة بانواع السياسات القذرة واستبداد الحكم الظالم ببلدته ,فرمي ورقته التي حبس بها بعضا من افكاره ليشرع في كتابة قصة ملك حَبَ الترف حتي زالت عنه قصور الشرف..وملك بروحه الشهوات واثرت في قلبه النزوات ..حتي ضاع ملكه واصبح عربيدا فعبدا يساق كما تساق الحمير في سوق الرقيق ليشتريه ملك اخر يامره وينهيه
    لقد اطال القصاص الجرئ في روايته ونفخ فيها روح البلاغة بالقول وحب الصراحة والدفاع عن الظلم....والبشرة بانهيار حياة النظام اذا ما دام علي هذا الحال من تشييد القصور ونحر همسة سرور وبتر جرح الصدور..واتصلت قصته بعصفورا كان متألما اتاه علي سور شرفته صباح احد تلك الايام الحاسمة يطلب منه العون فوالدته تاره ترعي صغارها وتاره تجلب لهم وجبة الغذاء فاخذ القصاص ينادي باخته الطبيبة البيطرية يسأل ما لذنب هذا المسكين المتألم بجراحه المريرة فاخذته برفق الام لابنها المولود تضم علي جراحه الحنان والامان حتي عالجت به من اذي وتركته لاخيها فلبي دعوة حبه في ذلك الكائن ونزل من شقته التي تردد بحبها القراء واتي الي الشقة المقابة لشرفته ليفتح له صديقه الوفي الذي اعتاد رؤيته كل صباح من الشرفة امام عينيه فسلم عليه ولم يسرع فيأخذه بالاحضان فبيده ذلك الطير الجريح حتي وصل للشرفة فرأي ذلك العش وتلك الصغار فوضع الاخ العزيز موضع الاب الذي ودع ابنه لمدرسة الحياة والرزق من اجل الحياة الكريمة فودعه وداع الطبيب لمريضه الذي نهل بنهم من نهر الصحة وشوق الشفاء وحب الحبيب لمحبوبه المتعافي فيبتسم له العصفور ويتناول وجبته مع اخواته بتلهف وانشغال
    وعاد القصاص ذو الصدر الحنون يحضن صديقه ويتحدث صديقه بشأن اعماله الجديدة والمتألقة دوما فيخبره بانها مفاجأة
    وبعد ايام بعدما تعافي العصفور الرقيق وكاد ان ينتهي الكاتب من روايته الطويله جاء الطائر لشرفته يغرد له اجمل الالحان اكراما بما فعله تجاهه ولنجدته السريعة
    ويسمع القصاص ذلك الانشاد البديع ليطبع علي ذاكرته نقشة الذكري العظيمة علي قلب الحجر
    وأتي موسم الرحيل
    وطارت الام وابنها واخواته ..فودع الابن ذلك الرجل الذي حضنه الورق وتشبث به حتي انهل يسقيه المتعة في سرده القصصي وحب الاثارة والمخاطرة بقلمه الماسي..ليودعه القصاص وينهي بوداعه قصته ونشرت القصة
    وكانت اتعس مفاجأة لصديق الكاتب وصاحب اطلالته اليومية عبر الشرفة
    ان يجد الكاتب ملقي القبض عليه بدافع سياسي غاضب يطعن عبر مجازه بالقصة قلب النظام..وحبس اياما ينهل علي حبسه الاف القراء المحبين يتعجبون لامر ذلك القرار ..مُحي فرحهم بتلك الرواية التي رشحها الجماهير لنيل اثقل جائزة بميزانها الضخم وادبها الجم الممتاز بمجرد ذلك القرار الشديد في صرامته وحسمه علي تلك الهيئة وكون تلك الشاكلة

    وقـرر بسجنه بضع سنوات بتهمة تحريض الجماهير علي قلب نظام البلدة....فنظر القصاص لسجانه ,كم تمني عدم كونه في ذلك الموقف مع تحمسه الشديد عند عرض تلك القصة فلم يراعي العواقب التي خيمت عليه وعبثت مع ظلامها الدامس[/
    [ ونظر برهه في السماء يفكر مليا في امر ذلك العصفور الطليق الذي ينعم بالحرية فيطلب منه النجدة والاسعاف به علي عجلة
    من امره المكتوم
    فتستجيب ارادة السماء الحزينة وتبعث له صديقه الطائر حزينا حتي سقط الي الارض بعدما فوجئ بوجود صديقه بالسجن المقيد وهو فاعل الخير وناشر المودة والحق بين الناس ونسي بانشغاله مهمته في الطيران وجلس ينظر له نظرة الحسرة و الالم
    الا ايها العصفور ان تنجدني كما نجدتك بالامس وتخرجني من ذلك المكان اللعين ...
    [ فهل الظالم يعيش طليقا ويحل محله المظلوم
    فاحتار كاتبنا هل جرح الالام يدوم؟





    بقلم السندباد
    ارجو ان تنال القصة علي اعجاب حضراتكم



    _________________
    __________
    _____
    __







    _★_★_★★ ღ التــوقــيــع ღ ★★_★_★_







    منتدي الحياة والناس ..
    ... له مذاق اخر
    avatar
    قمر الزمان
    المراقبه العامه
    المراقبه العامه

    انثى
    الحمل
    تاريخ التسجيل : 06/08/2010
    عدد المساهمات : 246
    نقاط : 3557
    العمر : 24

    رأى رد: قصة (قصة خادعة) ..بقلم السندباد

    مُساهمة من طرف قمر الزمان في الثلاثاء أغسطس 24, 2010 11:19 pm

    فهل الظالم يعيش طليقا و يحل محله المظلوم
    فاحتار كاتبنا هل جرح الالام يدوم ؟؟

    كلام جميل اوي يا سندباد
    و في البلد دي هو دة اللي ماشي يعني
    انه المظلوم لو نطق بالحق يتسجن و يتبهدل
    لكن الظالمين هما اللي يفرضوا سيطرتهم في البلد
    و يعيشوا بدون مشاكل ولا اي حاجة

    فاحتار كاتبنا هل جرح الالام يدوم ؟؟

    و اكيد مش في حد هيرتاح من الالام الا لو لقي اللي يداويها
    لكن هنا ما شاء الله فين و فين لما تلاقي حد يقف جنبك و يساعدك

    و عجبني اوي موقف العصفور لانه لو مش كان اتأثر بحال الكاتب
    كان ساعتها هيبقي ناكر للجميل اوي و مش دة اللي كان الكاتب هينتظره منه يعني
    حتي الكاتب بعد لما العصفور وقع كان عنده امل انه يقدر يفك سراحه و يحرره
    زي لما عمل معاه من يويمن فاتوا

    و اخيرا كلام جميل اوي يا سندباد و يا رب تتحفنا ع طول بالقصص دي






    _★_★_★★ ღ التــوقــيــع ღ ★★_★_★_






    <br>
    avatar
    قمر الزمان
    المراقبه العامه
    المراقبه العامه

    انثى
    الحمل
    تاريخ التسجيل : 06/08/2010
    عدد المساهمات : 246
    نقاط : 3557
    العمر : 24

    رأى رد: قصة (قصة خادعة) ..بقلم السندباد

    مُساهمة من طرف قمر الزمان في الثلاثاء أغسطس 24, 2010 11:24 pm

    و نسيت اقول حاجة كمان
    هي فعلا ع مسمي يعني
    هي فعلا خادعة و اولها عكس اخرها تماما
    في الاول يشعرك انه الكاتب دة مادي
    بس اخيرا يشعرك انه الكاتب دة عنده ضمير
    مش رضي انه يقل بيه او يتجاهله يعني

    و دي فكرة حلوة اوي يعني تسلم عليها يا سندباد






    _★_★_★★ ღ التــوقــيــع ღ ★★_★_★_






    <br>
    avatar
    sendbad
    المدير العام
    المدير العام

    ذكر
    الحمل
    تاريخ التسجيل : 06/08/2010
    عدد المساهمات : 145
    نقاط : 3109
    العمر : 27

    رأى رد: قصة (قصة خادعة) ..بقلم السندباد

    مُساهمة من طرف sendbad في الأربعاء أغسطس 25, 2010 8:27 am

    يا الله ..
    ....اشكرك علي ردك يا قمر الزمان .. بجد اسعدتي كياني بينكم وبينكن .. فقد اثلجتي صدري بالخجل والثناء الذي هو بعض مما لديكن .. واضرمتي همتي وعزيمتي بتشجيعك لشخصي المتواضع ..
    ...كل الشكر الخالص اليكي يا قمر الزمان وكل زمان






    _★_★_★★ ღ التــوقــيــع ღ ★★_★_★_







    منتدي الحياة والناس ..
    ... له مذاق اخر
    avatar
    hamsa
    مشرفة القسم الادبى
    مشرفة القسم الادبى

    انثى
    السمك
    تاريخ التسجيل : 11/08/2010
    عدد المساهمات : 29
    نقاط : 2910
    العمر : 32

    رأى رد: قصة (قصة خادعة) ..بقلم السندباد

    مُساهمة من طرف hamsa في الأربعاء أغسطس 25, 2010 4:39 pm

    الله جميله بجد جدا بالرغم من بساطتها بس لان ليها معنى مجازى واضح جدا
    وشكلك انت اللى هتقوم بالانقلاب وهتقفل المنتدى ياعبقرينه
    avatar
    سندريلا
    مؤسس المنتدي
    مؤسس المنتدي

    انثى
    العقرب
    تاريخ التسجيل : 06/08/2010
    عدد المساهمات : 181
    نقاط : 3217
    العمر : 29

    رأى رد: قصة (قصة خادعة) ..بقلم السندباد

    مُساهمة من طرف سندريلا في الأربعاء أغسطس 25, 2010 8:12 pm

    ههههههههههه
    والله انا خايفه من الحكايه دى يا همسه
    انا كل يوم احط ايدى على قلبى و اقول المنتدى هيتقفل النهارده
    بس ربنا يسترها بقى
    القصه فعلا جميله جدا يا سندباد وده مش غريبه عليا انى اقرا ليك قصه باسلوب حلو ومنظم لان كل قصصك كده ربنا يزيدك
    تسلم ايدك






    _★_★_★★ ღ التــوقــيــع ღ ★★_★_★_







      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يونيو 18, 2018 6:58 am