الحياة والناس

اهلا بك في منتداك عزيزي الزائر
نرجو منك التسجيل او الدخول
حتي تطلع علي محتويات الموضوع بحرية تامة
وشكرا
ادارة منتدي الناس والحياة

هذا المنتدي انشأ لخدمة الناس والاجابه عن استفساراتهم فى كافه نواحى الحياه العلمية والادبية والفنية والطبية والمعيشية


    قصة حكم البراءة

    شاطر
    avatar
    قمر الزمان
    المراقبه العامه
    المراقبه العامه

    انثى
    الحمل
    تاريخ التسجيل : 06/08/2010
    عدد المساهمات : 246
    نقاط : 3654
    العمر : 24

    رأى قصة حكم البراءة

    مُساهمة من طرف قمر الزمان في الإثنين أغسطس 09, 2010 6:13 am

    تزوجت امرأة، وبعد ستة أشهر ولدت طفلا، والمعروف أن المرأة غالبا ما تلد بعد تسعة أشهر أو سبعة أشهر من الحمل، فظن الناس أنها لم تكن مخلصة لزوجها، وأنها حملت من غيره قبل زواجها منه.فأخذوها إلى الخليفة ليعاقبها، وكان الخليفة حينئذ هو عثمان بن عفان- رضي الله عنه- فلما ذهبوا إليه، وجدوا الإمام عليا موجودا عنده، فقال لهم: ليس لكم أن تعاقبوها لهذا السبب. فتعجبوا وسألوه: وكيف ذلك؟ فقال لهم: لقد قال الله تعالى: (وحمله وفصاله ثلاثون شهرا) (أي أن الحمل وفترة الرضاعة ثلاثون شهرا). وقال تعالى: (والوالدات يرضعن أولادهن حولين كاملين) (أي أن مدة الرضاعة سنتين. إذن فالرضاعة أربعة وعشرون شهرا، والحمل يمكن أن يكون ستة أشهر فقط).

    هناك امور كثيرة في القرأن الكريم يجب ان ندركها جيدا
    avatar
    sendbad
    المدير العام
    المدير العام

    ذكر
    الحمل
    تاريخ التسجيل : 06/08/2010
    عدد المساهمات : 145
    نقاط : 3206
    العمر : 27

    رأى رد: قصة حكم البراءة

    مُساهمة من طرف sendbad في الإثنين أغسطس 23, 2010 4:41 am

    ومع انها نادرة فلسبحان الله
    مهو المعروف الرضاعة 24 شهرا تتبقي من ال30 شهرا 6 شهور هي مدة الحمل
    فعلا هناك حالات نادرة يمكن فيها ذلك فالافضل في ذلك هو اننا عيينا الدرس
    الا وهو ان نتفقه ونتدارس ونتعلم ونتدبر من علوم الدين قبل ايقاع الظن واللوم بالناس
    وقد قال الله تعالي ايضا "ان بعض الظن اثم"صدق الله العظيم






    _★_★_★★ ღ التــوقــيــع ღ ★★_★_★_







    منتدي الحياة والناس ..
    ... له مذاق اخر

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد سبتمبر 23, 2018 5:41 pm